ربما رأيت عدداً من المواقع الإخباريّة الساخرة التي تنتقد بشكل ممتاز قرارات وأنظمت الحكومة ، وتحاول توعية أخت الناس من خلال فضح الجوانب الأخرى لنشاطاتها بطريقة ساخرة. ينتشر في هذه الأيام الكثير من المواقع الإخبارية العربيّة والأجنبيّة التي تتبنى هذا الأسلوب بشكل واسع.
أما في حال لم تتعامل مع هذا النوع من الصحافة الساخرة من قبل، فإليك بعضاً من أشهر أمثلة الهجاء السياسي التي ظهرت في الماضي:

مزرعة الحيوان من جورج أورويل: صدرت هذه الرواية في لعام 1945, سلّط فيها اورويل قلمه اللاذع لانتقاد زعيم الاتحاد السوفييتي، جوزيف ستالين، لدكتاتوريته الفظّة. تناقش سيطرة مفترضة على مزرعة يحكمها خنزيران، هما سنوبول ونابليون. حيث يسعيان لتلبية الأمنيات القديمة للخنزير الحكيم ميجر، ويعتنقان وصاياه السبعة الحيوانيّة. يبدئ صفو الحياة السلسة داخل الزريبة بالتعكّر، مع انقسام الخنزيرين وتباعدهم. أخيراً يسيطر على القيادة بعد تآمره لطرد سنوبول خارج الزريبة. نابليون يتحول لطاغية يستخدم جميع الوسائل لإبقاء الزريبة وحيواناتها تحت سيطرته. في النهاية، يُشاهدد نابليون وهو يتصرّف كالبشر، من خلال ارتدائه الملابس ، والسير على قدميه الخلفيتين، وشربه الوسكي، وممارسته للسخرية.


1.Gulliver’s Travels By Jonathan Swift: One of the most comprehensive works by Jonathan Swift, this one came into light in 1726. It was one of the most famous political satires against Whig politics. The abstract work is partitioned into four sections or books, which portray a few undertakings embraced by Gulliver on his ocean voyage. The story begins with Gulliver needing to embrace an enterprise. Amid his first ocean voyage, he gets gotten in a wreck and gets cleaned up to an island where individuals are just 6 inches tall. They are known as the Lilliputians. The principal book discusses how he turns into a companion with the lord of Lilliput, how he helps them in a war against their neighbors, and what a limited number of individuals plan against him. Gulliver spares his life by fleeing with the assistance of companions and sails a ship to return to his home. Whatever is left of the books in the arrangement discuss comparative such enterprises.

رحلات غليبار من جوناثان سويفت: واحدة من أشمل أعمال جوناثان سويفت، رأت الضوء عام 1736. كانت واحدة من أشهر الهجاءات السياسيّة ضد اليمين السياسي. ينقسم العمل لأربعة أقسام أو كتب، والتي تصوّر بعض المهام التي قام بهاغوليفر في رحلته عبر المحيط، تبدأ القصة برغبة غوليفر بالقيام بمغامرة. وفي وسط المحيط، تتحطم سفينته فتسحبه الأمواج لجزيرة يسكنها أقزام يسمون الليلوباتانز ولا يزيد طول أحدهم عن 6 بوصات. يشرح الكتاب الرئيسي كيف تحوّل بهاغوليفر لرفيق ملك الليليبوت، وكيف ساعدهم بالحروب على جيرانهم، قبل قيام عدد محدود من أفرادهم بالتآمر ضده. غوليفار ينجو بحياته بمساعدة أصحابه،ويبحر عائداً لبيته وما تبقى من الكتاب يعرض قصص مغامرات مشابهة.

البصلة: هاذ الموقع يثبت أن الهجاء السياسي ليس دائماً مبتذلاً. فهنالك العديد من الأساليب التي دائما ما تخدم هذا الهدف. البصلة هو منظمة أمريكية مختصة بالأخبار الساخرة، تنشر مقالات ساخرة، تهزأ بالنشاطات السياسية الوطنيّة والدولية، بالإضافة للمحليّة

لمزيد من المعلومات زيارتنا : كيف توفّر المال

Likes

Comments